عندما تتحول المزحات لواقع

في كثير من الاحيان تتحول مزحاتنا لواقع ملموس ولشي ذات قيمة وفي هذا المقال سنتحدث عن الدوجكوين حينما كانت في البداية مجرد مزاح او نكات فحينما انشئت في ديسمبر 2013 م تكن مبنية على وجود احتياطي ما يدعم قيمتها بل كانت مبنية على قوى العرض والطلب

فوجدنا قيمة دوجكوين تنطلق في السماء أو كما يفضل محبو العملات المشفرة تسميتها “انطلقت إلى القمر” كناية عن الارتفاع الرهيب في سعر العملة

فعندما كان يتم الإعلان عن قبول هذه العملة في المتاجر الإلكترونية كان سعرها يرتفع والعكس صحيح. أيضاً، عندما ذكر إيلون ماسك، أغنى رجل في العالم، أنه يمتلك بعض العملات من الدوجكوين، ارتفع سعرها بشكل قوي. وعندما أشار إلى أن شركته تسلا ستقبل دوجكوين كطريقة للسداد، ارتفع سعرها أكثر وأكثر

فهل تصبح تلك المزحات وسيلة حقيقة للتعامل

قد يبدو سوالا صادما ولكن اجابتة ستكون محيره بعض الشي لانها ستحتاج الي افكار علي ارض الواقع فعندما يشترى ايلون ماسك شركة بتلك العملات يمكن ان نعتبرها عملة رسمية في التعامل فالامرهنا لم يعد يتعلق بشراء وجبة من ماكدونالدز كما صرح من قبل

اما غير ذلك،فستتحول العملات المشفرة إلى مجرد أحصنة في مضمار الخيل يراهن عليها المستخدمون، ولكن معظمها ستخسر.

ماذا عن تلك المزحة اليوم ؟

بالطبع لم تعد مزحة فالتصاعد المستمر لتلك العملة جعلها ثالث العملات من حيث المتابعة والاهتمام وعدد الحاملين لها فهي تتصدر العملات في الوليات المتحده الامريكية

فهي الان تساوى 082. مع توقعات تصل ما بين 2.6 دولار و 6 دولار عام 2030

واعتبارًا من 29 مارس، يُوجد حاليًا 132.67 مليار دوجكوينز متداولة، وفقًا لـ CoinMarketCap. تمتلك DOGE المرتبة الثانية عشر من حيث القيمة السوقية لجميع العملات المشفرة بقيمة 19.47 مليار دولار. على عكس العملات المشفرة الأخرى، مثل البيتكوين، لا يوجد حد أقصى لعدد عملات DOGE التي يمكن إنشاؤها.

وفي نهاية الحديث دعونا نتحدث عن اهم خمسة نقاط عن تلك العملة التى شغل بال الكثير من اغنى رجل بالعالم الي الشباب العاديين الذين يطمحون بتكرار تجربه البيتكوين مع الدوج كوين

وتكون اهم خمسة نقاط عن الدوجكوين كالاتى

أولا: إنها غير محدودة

عملة دوج كوين على خلاف العملات المشفرة الإلكترونية الأخرى، فهي لا تلتزم بحد معين لعددها، فعلى سبيل المثال عدد عملات البيتكوين لن يتجاوز الـ 21 مليون وحدة، ولكنها في حالة الدوج كوين لا يوجد لها سقف.

ووفق آخر الأرقام يوجد حاليا أكثر من 129 مليار وحدة عملة دوج كوين.

ثانيا: ليست ذات جدوى

عملية دوج كوين، ليست ذات جدوى، وهي لا ترتبط بمشاريع أو عقود واضحة المعالم، إذ أنك لن تستطيع استخدامها في البيع والشراء، على الأقل في الوقت الحالي.

ثالثا: صعوبة البيع

من الناحية النظرية، قد تكون عملية بيع العملات المشفرة سهلة، ولكن هذه ليست الحالة دائما مع دوج كوين، فقد تجد أن أمر البيع قد يأخذ وقتا ليتحقق، لتستطيع تسييل العملة.

رابعا: كبار اللاعبين

قد يتحكم كبار المساهمين أو مالكين دوج كوين بسعرها بسهولة، إذ يوجد نحو 28 في المئة منها بيد مشترين كبار، وهذا يعني أنهم قادرون في أي وقت على تحريك اتجاهات السوق صعودا أو نزولا.

خامسا: غير مجدية للاستثمار

الاستثمار في دوج كوين أشبه بشراء ورقة يانصيب أو المقامرة في لاس فيغاس، إذ أن ارتفاع سعرها أو نزوله لا يرتبط بأسباب حقيقة، وهي تعتبر أشبه بالاستثمار في الأمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى